مقاطعة - Boycott4Pal

الإمارات تستضيف إسرائيليًا في سباق للدراجات الهوائية

استنكر ناشطون استضافة الإمارات لمتسابقٍ إسرائيلي في سباق للدراجات الهوائية، معتبرين ذلك استمرارًا لمسلسل التطبيع مع الاحتلال وجرائمه بحق الفلسطينيين.

ومن المقرر استضافة المتسابق الإسرائيلي عومر غولدشتاين (23 عامًا)، حيث سيمثّل فريقا إسرائيليًا في طواف الدراجات العالمي في الإمارات العربية المتحدة.

ويعتبر غولدشتاين، أول إسرائيلي يشارك في مسابقة الدراجات الهوائية في دولة عربية ليس لها علاقات دبلوماسية علنية مع الاحتلال.

ودخل المتسابق الإسرائيلي إلى الإمارات بجواز سفره من الاحتلال، وسيتم تأمينه من قبل قوات الأمن الإماراتية.

وستكون هذه المرة الأولى التي يتم فيها تمثيل الفريق الإسرائيلي في دولة عربية في الخليج.

وستنطلق الدورة الثانية من طواف الإمارات الأحد 23 شباط/ فبراير وتتواصل حتى 29 من نفس الشهر، وهو الحدث الكبير الذي ينطلق من دبي وينتهي في أبو ظبي بمشاركة 20 فريقًا عالميًا.

ولا تُعد هذه المرة الأولى التي تتخذ فيها الإمارات خطواتٍ تطبيعية، حيث تُعد الاستضافة جزءًا من سلسلة تطبيعية، والتي ستتوّج خلال العام الجاري 2020 باستضافة الاحتلال في معرض “إكسبو 2020″، الذي يُقام في دُبي.

وقد زار المدير العام لوزارة الخارجية الإسرائيلية يوفال روتيم، دبي، في إطار الاستعدادات لمعرض “إكسبو 2020″، ووقَّع على اتفاق المشاركة. والتقى روتيم مسؤولين بحكومة الإمارات وإدارة المعرض.

وفي 15 ديسمبر 2019، زار وفدٌ من كبار المسؤولين في وزارة العدل الإسرائيلية الإمارات؛ للمشاركة في مؤتمر دولي حول مكافحة الفساد، نظَّم بأبوظبي.

ومطلع يوليو 2019 أيضًا، زار وزير الخارجية الإسرائيلي، يسرائيل كاتس، أبوظبي، وشارك في مؤتمر الأمم المتحدة لشؤون البيئة، والتقى مسؤولاً إماراتياً كبيراً، وطرح مبادرة للسلام الإقليمي.



تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية